Travel information: COVID-19, See more details

ما الذي يجعل من المملكة العربية السعودية وجهةً للسفر

ما الذي يجعل من المملكة العربية السعودية وجهةً للسفر

تعيش السعودية حالةً من الازدهار. لا يخفى على أحدٍ ممّن يتابعون أخبار الشرق الأوسط التغييرات التي شهدتها المملكة بقيادة وليّ العهد محمد بن سلمان، والذي يبدو أنه يشرف شخصياً على عملية تغيير حقيقية في البلاد.

ولعل أكثر ما يثير الذهول أنه أصبح بإمكان الزوّار التقدّم بطلب تأشيرات دخول سياحية للمرة الأولى، ممّا يشير إلى أن السعودية باتت تفتح أبوابها أمام المسافرين الدوليين بداعي الاستجمام، فضلاً عن استقطاب المسافرين بداعي الأعمال. وكانت الزيارات بغير داعي الأعمال تقتصر، حتى الآن، على السياحة الدينية، حيث كانت المملكة رائداً عالمياً في مجال الحجّ، حيث كانت تستقطب ملايين المسلمين الوافدين إلى مكّة المُكرّمة كل عام.

وتهدف رؤية المملكة العربية السعودية 2030 إلى تسهيل الوصول إلى المملكة من خلال خطة لتنويع الاقتصاد السعودي، والحدّ من اعتماده على النفط، من خلال تغيير وجه البلاد لجعلها وجهة سفر أكثر انفتاحاً على الصعيد الثقافي.

تضمّ المملكة العديد من الأماكن الرائعة ليزورها المسافرون، بدايةً من جمال جبال السروات الجميلة، وصولاً إلى العاصمة الرياض النابضة بالحياة، وساحل جدة الممتدّ على ضفاف البحر الأحمر. إذا كنت تزور المملكة للمرة الأولى، فإني أنصحك بالإقامة في مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، وهو مُجمَّعٌ عصريٌّ يصفه البعض بأنه “مُلتقىً خارق” بسبب وفرة ما يقدّمه؛ وهو لا يبعُد سوى ساعة واحدة بالسيارة عن كلٍ من جدة، ومكة، والمدينة المنوّرة.

فقد استضافت مدينة الملك عبدالله الاقتصادية، التي تضمّ عدداً كبيراً من المطاعم، ومراكز التسوّق، ووجهات الترفيه، حفلاتٍ موسيقية لفنانين عالميين من أمثال تانّي، وميشال فاضل، ونيلي. كما استضافت، في وقتٍ سابقٍ من هذا العام، مهرجاناً لموسيقى الجاز. يقدّم حيّ ‎Bay La Sun‏ الشاطئيّ الخلّاب إطلالاتٍ جميلة على البحر الأحمر، فيما تستقطب المساحات الخضراء في حديقة جُمان العائلات إلى أحضانها الغنّاء. تشكّل مدينة الملك عبدالله الاقتصادية ككلّ واحداً من أكثر الأماكن المناسبة للسوّاح في السعودية. فقد استقطبت في عام 2017 حوالي 400 ألف زائر، أي أكثر من ضعف عدد زوّارها في عام 2016.

وقد ساهم كل ذلك في قرار سلسلة روڤ للفنادق بناء منشأتها الأولى في المملكة العربية السعودية. ستوسّع هذه العلامة التجارية الإماراتية انتشارها إلى المملكة من خلال افتتاح روڤ مدينة الملك عبدالله الاقتصادية. بما أن المدينة ستكون واحدةً من محطّات شبكة قطارات الحرمين السريعة المُرتقَب افتتاحها قريباً، سيشكّل الفندق نقطة انطلاق ممتازة للمسافرين إلى أقطارٍ أخرى من المملكة العربية السعودية.

لذا يبدو الموقع مناسباً تماماً. تسعى المملكة العربية السعودية إلى تثبيت نفسها وجهةً شابةً وحيوية، وهو تماماً ما تَعِدُ به سلسلة روڤ للفنادق. تقوم فلسفة العلامة التجارية الإماراتية على تخطّي جميع التوقعات في قطاع الضيافة من خلال تقديم شيءٍ جديدٍ وجذاب لنزلائها. حالياً، تُعدّ غالبية الفنادق في المملكة العربية السعودية رفيعة المستوى، لذا فإن روڤ للفنادق تسدّ ثغرةً في السوق.

في الإمارات العربية المتحدة، منحت روڤ للفنادق فكرة الإقامة في فندق في دبي معنىً جديداً من خلال تقديم بديلٍ للمنتجعات الفاخرة المعتادة للزوّار، حيث تَعِدُهم بمستوىً من الراحة والأناقة في متناول ميزانيتهم بفضل فنادقها العصرية والمجهّزة بأحدث تقنيات اليوم، ليشعروا بأنها منزلهم الثاني. وتخيّم على فنادق روڤ الخمسة العاملة حالياً في دبي أجواءٌ من المرح، والتميّز، وعدم التكلّف؛ وإذا كانت المملكة العربية السعودية تسعى إلى بعضٍ من التجديد، لذا فقد يشكّل روڤ مدينة الملك عبدالله الاقتصادية نسمة الهواء العليل التي يحتاج إليها القطاع في المملكة.

على الرغم من أن المنشأة الجديدة لن تُفتَتح حتى حلول عام 2019، فإني أنتظر حجز إقامتي فيها على أحرّ من جمر. كوني من زوّار روڤ للفنادق الدائمين في دبي، أنا متحمّسٌ تماماً لرؤية ما ستقدّمه هذه السلسلة في السعودية. أتوقّع أن يكون روڤ مدينة الملك عبدالله الاقتصادية مزوّداً بوسائل راحة مماثلة، بدايةً من الغرف الأنيقة والعصرية، وصولاً إلى مقهى ذا ديلي، وصالة التمارين الرياضية المفتوحة على مدار الساعة، والمسبح الخارجي، ومنصّة التشمّس. من جهةٍ أخرى، فإن فنادق روڤ أكثر من مجرّد خيار إقامة ذي درجة متوسطة. فهي أيضاً مكانٌ رائع للقاء الأصدقاء، وأنا واثقٌ من أن فندق روڤ الجديد سيقدّم مساحاتٍ اجتماعية نابضة بالحياة ليس فقط لنزلائه، بل للجيل الجديد من عشّاق التقنية السعوديين؛ وبالتالي، فإنه سيكون إضافةً مثاليةً إلى المملكة التي تتقدّم بخطىً سريعة.

علي م. كاتب في مجال الأعمال، وهو متخصّص في صيحات السفر في الشرق الأوسط

Share This

Select Hotel
Check-in / Checkout
Guests
Number of Rooms
01
Code
Restaurant
Date
Time
Number of Guests
02